منتديات الحرية والتقدم
مرحبا بكم في بيتكم سعدنا بحضوركم ويكون سرورنا أكبر لو تكرمتم بمرافقتنا في هذا الفضاء الذي يمكنه الرقي والازدهار بمساهماتكم

منتديات الحرية والتقدم

هذه المنتديات فضاء حر جاد للمساهمات الفكرية ولمختلف أشكال التعبير ذات الاهتمام بموضوع الحرية وارتباطه بالتقدم والرقي في ظروف إنسانية كريمة متنامية ومتواترة الازدهار دون هوادة *** لا يعبر ما ينشر في المنتديات بالضرورة عن موقف الإدارة وهي ليست مسؤولة عنه
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

النظام العالمي الجديد يبرز بسرعة إلى الوجود

الشرق المتكون من روسيا القوة العسكرية الأولى في العالم ... الصين القوة الأولى الاقتصادية والتجارية حاليا .. النمور الآسيوية المتوثبة الصاعدة بسرعة ... مجموعة البريكس بصفة عامة ... أطراف أخرى متعاونة

شاطر | 
 

 القيادي في حركة حماس محمود الزهّار يكشف للشروق: دحلان يفجّر مصر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد المالك حمروش
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1886
تاريخ التسجيل : 10/06/2011
الموقع : منتدبات الحرية والتقدم

مُساهمةموضوع: القيادي في حركة حماس محمود الزهّار يكشف للشروق: دحلان يفجّر مصر   الأربعاء يوليو 17, 2013 12:57 am



القيادي في حركة حماس محمود الزهّار يكشف للشروق:

دحلان يفجّر مصر

آسيا شلابي




دحلان من يعبث بالأمن في سيناء.. نملك الأدلة والمخابرات على علم
"الإعلام المصري يتلقى تمويلا من الخارج لضرب برنامج المقاومة"



حمّل القيادي في حركة "حماس" محمود الزهّار، القيادي السابق في حركة "فتح" محمد دحلان، مسؤولية الأعمال الإرهابية في سيناء. وأكد في اتصال مع "الشروق" من غزّة أن دحلان و جماعته المتفرقة منذ 2007، في العريش ورام الله ومصر وبعض الشخصيات المصرية المسيحية، هم من يخطط لتدمير سيناء وجر الجيش المصري إلى عمليات عسكرية وصدامات مع قطاع غزّة.

قال الزهّار للشروق "نملك الأدلة والوثائق على تورط دحلان، في تفجيرات سيناء، هو ومن يساعده ممن حاولوا الانقلاب علينا في 2007 بعد اتفاق مكة، والذين تفرقوا يومها ما بين رام الله والعريش ومصر، إضافة إلى شخصيات مصرية مسيحية، كان دحلان يفتح لها مؤسسات وهمية لإخفاء النشاط الحقيقي".



واستنكر الزهاّر في نفس الاتصال "الحرب الإعلامية" التي يقودها الإعلام المصري على حركة "حماس" قائلا "الإعلام الذي يموله الخارج كان يضع حماس في رتبة الشيطان، وكانوا يريدون إحراج مرسي باللعب على وتر العلاقة بين الإسلاميين. وآخر الخرجات النفير العام، هذه المعلومات المغلوطة لا تخدم إلا إسرائيل وأمريكا".

وكشف الزهّار في نفس السياق، أن أجهزة المخابرات الحربية على علم بكل ما يجري، وأن حركة حماس طلبت منهم التكذيب ولكنهم رفضوا بحجة أن نشر البيانات ليس من مهامهم، مشيرا إلى أن هذا الموقف يدخل في إطار تبرير حصار غزة وإفشال برنامج المقاومة.

من جهته أدان حزب البناء والتنمية، الذراع السياسية للجماعة الإسلامية تفجيري سيناء اللذين وقعا الاثنين واستهدفا حافلة لنقل العمال. ووصفها الحزب بـالحادثة "المفتعلة" لإحداث فتنة بين الإسلاميين والجيش. حيث استنكر خالد الشريف، المستشار الإعلامي لحزب البناء والتنمية، ما يحدث في سيناء وأكد أن من يرتكب هذه التفجيرات يسعى لنشر الفتنة وإلصاق التهم بالإسلاميين في ظل ما تعانيه الأجواء من احتقان سياسي بين الجيش والإسلاميين. ورجّح في تصريح "للمصري اليوم" أن يكون دحلان وراء العمليات.

وكشفت مصادر مصرية "لقدس برس" أمس. عن تفاصيل مخطط للوقيعة بين قطاع غزة والجيش المصري يقوده القيادي السابق في حركة "فتح" محمد دحلان، بتمويل من بعض الدول الخليجية وبتسهيلات صهيونية.

وقالت إن دحلان "قام بتفعيل اتصالاته مع مجموعات مسلحة في سيناء، وضخ مبالغ مالية ضخمة لها، وأوعز لهذه المجموعات شن هجمات وبشكل مستمر على أهداف تتبع الجيش والشرطة المصريين، وطلب تركيز الهجمات بالمدن القريبة من قطاع غزّة".

وأكدت "قدس برس" نقلا عن مصادرها أن دحلان "يتابع تنفيذ المخطط الذي وضعه بنفسه بالتعاون مع قيادات أمنية مصرية وفلسطينية تدين له بالولاء، حيث يقوم بإغداق الأموال عليها، ويتم ذلك بعلم "إسرائيل" وبتمويل كبير تقدمه دول خليجية، لا سيما تلك التي سارعت إلى دعم الانقلاب العسكري في مصر".

ويهدف هذا المخطط ــ حسبها ــ لاستفزاز الجيش المصري واستدراجه لشن عملية عسكرية واسعة في سيناء بموافقة صهيونية، وتطويق قطاع غزة بالكامل وتشديد الحصار عليه ومحاولة خنق حكومة "حماس"، وسحب كل أو معظم التسهيلات الممنوحة لها وللمواطنين"، معتبرة أن تحليق المروحية المصرية فوق قطاع غزّة وخان يونس ورفح فجر الجمعة الماضية، 12 - 7 ولمدة ساعتين دليل واضح على وجود تنسيق بدرجة متزايدة بين الجيش المصري و"إسرائيل" لحصار غزة، وإبقائها تحت التهديد والترقب ــ كما قالت ــ.

كما تهدف هذه التحركات أيضا ــ كما تقول المصادر ــ لإظهار أن من يقوم بهذه الهجمات في سيناء ضد الجيش والشرطة المصريين هي مجموعات من غزّة، أو داعمة للرئيس المصري المعزول محمد مرسي، للتحريض على غزة وحركة "حماس" وكذلك على الرئيس مرسي.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن هذه المجموعات التي وصفتها الخارجة عن القانون لا تعلم غالبا بعلاقة دحلان بالموضوع، إلا أنها تنفذ المهمات المسندة إليها بعد تلقيها دفعات بملايين الدولارات، وذكرت أن المفاجأة والمصيبة أن ذلك يأتي بمعرفة قيادات أمنية مصرية مشاركة في هذا المخطط بعد أن تم رشوتها بالملايين.

http://www.echoroukonline.com/ara/articles/171680.html
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القيادي في حركة حماس محمود الزهّار يكشف للشروق: دحلان يفجّر مصر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الحرية والتقدم  :: Votre 1ère catégorie :: Votre 1er forum :: مصر-
انتقل الى: